شرطة الفجيرة تستضيف مبادرة مسموح بالتعاون مع مكتب ثقافة احترام القانون بوزارة الداخلية ومركز إرادة للعلاج والتأهيل

 نشر في12 يناير, 2020

استضافت القيادة العامة لشرطة الفجيرة مبادرة مسموح التي ينظمها مكتب ثقافة احترام القانون بالأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية  بالتعاون مع مركز إرادة للعلاج والتأهيل بدبي وذلك ضمن مبادرات وزارة الداخلية لتعزيز التوعية المجتمعية في المجتمع في عام التسامح ، وذلك بفندق النوفيتيل بإمارة الفجيرة بحضور عدد كبير من الشخصيات والمهتمين  وموظفي الجهات الحكومية والخاصة وأفراد من إدارة مكافحة المخدرات بالقيادة.

وقد تناول الأستاذ عبدالله محمد الأنصاري مدير إدارة الأبحاث المجتمعية والتوعية والعلاقات العامة في مركز إرادة للعلاج والتأهيل بدبي المتحدث عن المبادرة أهم المحاور التي تضمنتها المبادرة لتأهيل مرضى الإدمان والطرق الإبداعية لدمجهم في المجتمع ليكونوا أشخاص أسوياء قادرين على العطاء وتحويل الفشل إلى نجاح وتغيير الرؤية الراسخة في أذهان المجتمع عن هذه الفئة.

وتأتي هذه المبادرة في إطار حرص مكتب ثقافة احترام القانون بوزارة الداخلية ، والقيادة العامة لشرطة الفجيرة على إيصال الرسائل التوعوية من خلال مبادرات " عام التسامح " بطريقة مبسطة ومفهومة لنشر ثقافة الوقاية والوعي بين أفراد المجتمع.

​​​​​​​​