شرطة الفجيرة تنظم مجلس التعايش المجتمعي للجالية السودانية لمناقشة تعزيز قيم التسامح

 نشر في27 نوفمبر, 2019


نظمت القيادة العامة لشرطة الفجيرة بالتعاون مع مكتب ثقافة احترام القانون في وزارة الداخلية مجلس التعايش المجتمعي لأبناء الجالية السودانية في إمارة الفجيرة، لمناقشة سبل تعزيز قيم التسامح والتآخي، وتجارب التعايش المجتمعي .

وقال النقيب أحمد سعيد الهاشمي رئيس قسم الشرطة المجتمعية بشرطة الفجيرة في المجلس الذي استضافته الجالية السودانية بمقر النادي السوداني الاجتماعي الثقافي، إن غرس التسامح هو أساس من أسس بناء الوطن، هذا الغرس رعته ورسخته قيادتنا الحكيمة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة –حفظه الله – وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، من خلال مبادرات وطنية أكدت الرؤية الإماراتية المؤمنة بالتسامح.

تحقيقا للمسؤولية المجتمعية وتعزيز العلاقة بين المجتمع وشرائحه المختلفة .

وتحدث في المجلس ممثلون من الجالية السودانية عن أهمية قيم التسامح في تعزيز التعايش السلمي، ودعم صورة التسامح الإيجابية لدولة الإدارات مع الدول والجنسيات الأخرى، والجهود التي تبذلها الدولة في إرساء دعائم التسامح كما رسمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

وفي الختام ، أشاد الحضور بجهود شرطة الفجيرة وتعاونها الإيجابي مع الجاليات في تحقيق التعايش المجتمعي السلمي في خضم تنوع الجاليات والجنسيات في المجتمع الإماراتي، متمنين لها مزيداً من التقدم والريادة في العمل الأمني.

​​​​​​​​